“دعوة لحضور فعالية لا سلام بدون عدالة: الحاجة إلى المساءلة في سوريا، بمشاركة الشبكة السورية لحقوق الإنسان”

متاح بالـ

 

مضت 11 عاماً على اندلاع الحراك الشعبي في سوريا، وما زال السوريون يحرمون من العدالة، ولا يزال ما لا يقل عن 150 ألف شخص قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري. إضافة إلى استمرار ممارسات الاحتجاز التعسفي والتعذيب وسوء المعاملة، بما في ذلك العنف الجنسي والإخفاء القسري أو غير الطوعي.

على هامش مؤتمر بروكسل السادس حول سوريا، يدعوكم:

الممثل الدائم لألمانيا لدى الاتحاد الأوروبي

الممثل الدائم لبلجيكا لدى الاتحاد الأوروبي

الممثل الدائم لفرنسا لدى الاتحاد الأوروبي

الممثل الدائم لهولندا لدى الاتحاد الأوروبي

الممثل الدائم للسويد لدى الاتحاد الأوروبي، وبالتعاون مع كرايسس أكشن Crisis Action، لحضور فعالية تحت عنوان: “لا سلام بدون عدالة: الحاجة إلى المساءلة في سوريا”

 

بتاريخ 6/ أيار/ 2022، الساعة 3:00 – 4:30 مساءً بتوقيت وسط أوروبا الصيفي

لحضور الحدث عبر الإنترنت، يرجى التسجيل هنا

 

تتوفر الترجمة من العربية إلى الإنجليزية

 

المشاركون الرئيسون:

السيدة مريم حلاق، جمعية عائلات قيصر

السيد أحمد حلمي، مبادرة تعافي

الأستاذ فضل عبد الغني، الشبكة السورية لحقوق الإنسان

السيدة آنا فلايشر، هينرك بول ستفتونغ

 

سيقيم هذا الحدث الجهود التي تبذلها مجموعة من الجهات الفاعلة التي تسعى لتحقيق العدالة للضحايا في سوريا، مثل العمليات الدولية، كآلية التحقيق الدولية المحايدة والمستقلة التابعة للأمم المتحدة (IIIM) وكذلك الجهود التي يقودها الضحايا بدعم من منظمات المجتمع المدني السوري.

كما تسلط الفعالية الضوء على المبادرات الأخيرة التي فتحت سبلاً جديدة للمساءلة الجنائية، وتناقش إدانة محكمة ألمانية ضابط مخابرات سوري سابق بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، من حيث أنَّ هذه الإدانة خطوة رائدة في طريق العدالة، الذي مازال طويلاً.

تفتح هذه الفعالية باب النقاش مع ممثلي مجتمع مدني سوريين حول الدور الذي يمكن أن تلعبه الدول الأوروبية الفاعلة في مسار المساءلة والعدالة للضحايا السوريين.

 

سيتم تطبيق قاعدة تشاتام هاوس