الشبكة السورية لحقوق الإنسان تعقد اجتماعات ثنائية وتشارك في فعاليات عدة في جنيف

متاح بالـ

 

باريس – الشبكة السورية لحقوق الإنسان:

تشرين الثاني/ 2022 – جنيف: على مدار الأيام من 14-18 تشرين الثاني/ 2022 شارك الأستاذ فضل عبد الغني المدير التنفيذي للشبكة السورية لحقوق الإنسان في اجتماعات وفعاليات عدة في جنيف، كان من أبرزها:

ألف: اجتماعات ثنائية:
عقد الأستاذ فضل اجتماعات ثنائية مع كل من: آلية التحقيق الدولية المحايدة والمستقلة المعنية بسوريا، لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا، مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

باء: فعاليات:
الأربعاء 16/ تشرين الثاني: بدعوة من الرابطة السورية لكرامة المواطن شارك الأستاذ فضل عبد الغني في المؤتمر الدولي المنعقد تحت عنوان “خارطة الطريق لبيئة آمنة في سوريا”، والذي عقد يومي 16 و17 تشرين الثاني، وتمَّ تنظيمه بالتعاون بين الرابطة السورية لكرامة المواطن، ورابطة المحامين السوريين الأحرار، والمعهد الأوروبي للسلام.

وتحدث عن حقوق اللاجئين السوريين بموجب القانون الدولي، وعن الانتهاكات التي تجري في سوريا من قبل كافة أطراف النزاع وبشكل رئيس النظام السوري، وهي العقبة السياسية أمام عودة اللاجئين، لأنهم سوف يتعرضون لانتهاكاتٍ مشابهة، وربما أشدُّ قسوةً، وفي هذا السياق عرض عبد الغني جانباً من تقرير الشبكة السورية لحقوق الإنسان الذي صدر في اليوم ذاته وحمل عنوان “تحليل لكافة مراسيم العفو التي أصدرها النظام السوري منذ آذار/2011 حتى تشرين الأول/2022” مشيراً الى أنَّ الانتهاكات مستمرة في الوقت الذي يتم فيه إصدار مراسيم العفو. ومؤكداً أن سوريا هي أسوأ بلد في العالم عندما يتعلق الأمر بالاختفاء القسري والتعذيب وانتهاكات حقوق الإنسان، وبالتالي لا توجد بيئة آمنة عندما يتعلق الأمر بهذه الظروف.

محاضرة تدريبية:
الخميس 17/ تشرين الثاني: قدم الأستاذ فضل عبد الغني محاضرة لمجموعة من نشطاء حقوق الإنسان من مختلف البلدان العربية، تناول فيها أهمية عملية التوثيق في بناء البيانات وبالتالي في خدمة مسار المحاسبة وفضح مرتكبي الانتهاكات، وضرورة تحديد الأفراد المتورطين بارتكاب الانتهاكات، كما تطرق إلى أن المحاسبة لا تقتصر فقط على الجانب الجنائي مع أهميته، وفي هذا السياق أشار إلى أن الحكم الصادر بحق أنور رسلان تضمن إدانة للنظام السوري لأنه أشار إلى ارتكابه جرائم ضد الإنسانية بحق الشعب السوري، وهذه يستحيل أن تُرتكب من قبل أفراد. هذه المحاضرة من تنظيم منظمة نداء العدالة، وتأتي ضمن جهود التعاون والتنسيق بين المنظمتين، وتصب ضمن أهداف الشبكة السورية لحقوق الإنسان في نقل الخبرات وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان.

للاطلاع على البيان كاملاً